• بحسب تقييم MEIRA VIVA تحصد جائزة المركز الأول في الكويت "الشركة الرائدة بعلاقات المستثمرين لعام 2018" والثالث في الشرق الأوسط

    الكويت - 30 سبتمبر2018 : أعلنت شركة الاتصالات الكويتية VIVA، مشغل الاتصالات الأسرع نمواً والأكثر تقدماً في الكويت،عن حصولها على المركز الثالث كأفضل شركة في الشرق الأوسط في علاقات المستثمرين لعام 2018، كما حصدت المركز الأول في الكويت "الشركة الرائدة بعلاقات المستثمرين لعام 2018"، وذلك خلال الحفل السنوي لتوزيع الجوائز الذي أقيم في دبي حيث يتم تكريم أفضل الممارسات بين المتخصصين في مجال علاقات المستثمرين من الأفراد والشركات في منطقة الشرق الأوسط ضمن فعاليات المؤتمر السنوي العاشر لجمعية علاقات المستثمرين في الشرق الأوسط (MEIRA) بحضور أكبر الشركات المساهمة والمدرجة في الأسواق المالية لمنطقة الخليج والشرق الأوسط. وتسلم الرئيس التنفيذي للقطاع المالي في VIVAالسيد/ محمد بن عبدالمحسن العساف الجائزتين، فضلاً عن حصول مدير إدارة علاقات المستثمرين في VIVAالسيد/ وسيم محمد الحايك على جائزة "أفضل مسؤول بعلاقات المستثمرين في الكويت".

    وتُعتبر جائزة علاقات المستثمرين في الشرق الأوسط، أكبر فعَالية تركّز على دور وممارسات الشركات في علاقات المستثمرين في المنطقة، ويتم من خلالها تكريم الشركات الرائدة في تطبيق أعلى المعايير المهنية في علاقات المستثمرين، من خلال استطلاع مستقل أجرته مؤسسة ((EXTELحول علاقات المستثمرين، بمشاركة واسعة من مختلف المحللين الماليين والمستثمرين من شركات استثمارية وبنوك محلية وعالمية.

    وفي هذه المناسبة قال المهندس/ سلمان بن عبدالعزيز البدران، الرئيس التنفيذي  لشركة الإتصالات الكويتيةVIVA: "حرصت VIVAمنذ تأسيسها من خلال استراتيجياتها الناجحة على التألق وتحقيق الريادة ليس على المستوى التشغيلي فحسب بل على صعيد تطبيق أفضل الممارسات والمعايير المهنية في جميع قطاعات وإدارات VIVAالداعمة لأعمال وخطط الشركة". وأضاف: "إن استحواذVIVA  على جوائز علاقات المستثمرين في الكويت لعام 2018 والمركز الثالث على صعيد الشرق الأوسط هو إنجاز كبير نفتخر به والذي بدون أدنى شك هو ترجمة للجهد الكبير الذي تبذله الإدارة التنفيذية وإدارة علاقات المستثمرين لتعزيز عملية التواصل والرفع من مستوى الشفافية مع المجتمع الاستثماري والمساهمين الكرام، والذي بدوره أثبت عن مدى رضاه عن أداء VIVAفي مجال علاقات المستثمرين من خلال تلبية جميع متطلباتهم من مقابلات واستفسارات عن تطور اوضاع الشركة ونتائجها المالية والتشغيلية، مشيراً إلى أن تفعيل دور إدارة علاقات المستثمرين هي جزء أساسي من مبادئ حوكمة الشركات والتي  تهدف إلى تحسين بيئة العمل والشفافية وحماية المساهمين وحرصا منا في VIVA  على تطبيق جميع القوانين التي تتماشى مع مبادئنا وقيمنا والأسس المهنية التي تقود عملنا لتصب في مصلحة مساهمينا الكرام، ونسعى دائماً إلى  تركيز جهودنا للوصول إلى أفضل النتائج المرجوة من خلال فريق عمل متكاملبالشكل المهني المطلوب وبالوقت المحدد."

    وقد صرح بهذه المناسبة السيد/ محمد بن عبدالمحسن العساف، الرئيس التنفيذي للقطاع المالي في شركة الإتصالات الكويتيةVIVA: "إن حصول VIVAعلى الجائزتين المخصصتين لدولة الكويت في مجال علاقات المستثمرين للمرة الثانية خلال الأعوام الثلاث الماضية أي منذ إدراج الشركة في بورصة الكويت، وللمرة الأولى وصول الشركة إلى أعلى المراكز المتقدمة على صعيد الشركات المدرجة في الأسواق المالية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والتي يتخطى عددها الـ1000 شركة مدرجة حيث نفخر أن VIVAحصلت على المركز الثالث على صعيد الشرق الأوسط وهذا ما يؤكد الدور الريادي والقيادي لـVIVAضمن الشركات الكويتية المدرجة في بورصة الكويت من خلال نجاحها المتميّز في تطوير علاقات المستثمرين، وتطبيق أفضل الممارسات والمعايير المهنية في التفاعل وتلبية متطلبات المجتمع الاستثماري بكافة شرائحه سواء داخل أو خارج الكويت، وتعزيز وتوسيع أدوات وقنوات التواصل بشفافية تامة. كما تبرهن في الوقت ذاته الجهود البارزة لإدارة علاقات المستثمرين للتواصل بشكل أكثر فعالية مع المستثمرين، وتوفير جميع المعلومات لهم عبر عدة قنوات اتصال مختلفة". وأضاف: "إن حصول VIVAعلى جائزة أفضل شركة بعلاقات المستثمرين في الكويت وأفضل مسؤول بعلاقات المستثمرين في الكويت يعدّ إنجازاً كبيراّ نظراً للفترة الزمنية التي انطلقت بها أعمال وأنشطة إدارة علاقات المستثمرين التي بدأت في عام 2015، كما تعكس كفاءة موظفي VIVAمن خلال الخبرات التي يتمتعون بها وتفانيهم وإخلاصهم في عملهم للارتقاء والوصل إلى أفضل النتائج الممكنة."

     

    وقال السيد/ أندرو تربوك، رئيس مجلس إدارة جميعة علاقات المستثمرين في الشرق الأوسط (MEIRA): "نشهد جهودًا هائلة لتنفيذ أفضل الممارسات في علاقات المستثمرين وحوكمة الشركات في جميع أنحاء دول الشرق الأوسط، هذا وقد أظهر الفائزون في الشرق الأوسط من جميع فئات الجوائز هذا العام التزامهم بأعلى المعايير المهنية والعالمية وهذا أيضًا يعكس إلى حد ما التأثير الإيجابي الذي حققته MEIRA منذ بدايتها قبل عشر سنوات. ونحن نتطلع إلى مواصلة دعم جميع أعضاء MEIRA ومحترفي علاقات المستثمرين في رفع مستوى السوق وتعزيز تطوير أسواق المال في المنطقة."